ديما صادق تشعل "انستغرام" بصورها.. تألقت بالقصير في باريس!   وفد تجاري كوري يعقد اجتماعات عمل بالمملكة   الهلال السعودي يحمل المخادمة مسؤولية "الاخفاق" في ذهاب نهائي دوري ابطال اسيا   بدران يرعى افتتاح معرض "وتر" للفنان الشوا   حدث في الزرقاء... وفاة سيدة قبل دفن ابنها بساعات   الامن الوقائي يلقي القبض على مطلوب مسجل بحقه 10 طلبات قضائية في الاغوار الشمالية   حملة موسعة على سارقي الكهرباء في الأردن   اسعار المحروقات المتوقعة .. وتوقعات حول سعر اسطوانة الغاز   والدة البشايرة في ذمة الله   تعرف على أسعار الخضار والفواكه في السوق المركزي اليوم  
التاريخ : 11-11-2017
الوقـت   : 09:09pm 

تأهل تونس والمغرب إلى نهائيات كأس العالم في روسيا 2018

الشعب نيوز -

 

 ا.ف.ب
تأهل المنتخبان العربيان المغربي والتونسي مساء اليوم إلى نهائيات كأس العالم- روسيا 2018 بعد فوز الأول على مستضيفه ساحل العاج 2-صفر وتعادل الثانية مع ضيفتها ليبيا بدون أهداف ضمن التصفيات الافريقية المؤهلة إلى النهائيات.
وفي المباراة الأولى التي احتضنها ملعب فيليكس هوفويت بوانيي في ساحل العاج تقدم المنتخب المغربي بهدفي  نبيل درار في الدقيقة 25 والمهدي بن عطية في الدقيقة 30.
ليتصدر المنتخب المغربي المجموعة الثالثة برصيد 13 نقطة على حساب ساحل العاج بالذات والتي تجمد رصيدها عند 8 نقاط.
وفي المباراة الثانية التي احتضنها الملعب الاولمبي برادس في العاصمة التونسية حافظ المنتخب التونسي على صدارة مجموعته الأولى بعد أن رفع رصيده النقطي إلى 14 نقطة بهذا التعادل.
وتعيش العاصمتين العربيتين الرباض وتونس احتفالات واسعة لجماهير المنتخبين.

المغرب * ساحل العاج
 قاد المدرب الفرنسي هيرفيه رينار المنتخب المغربي لكرة القدم الى نهائيات كأس العالم للمرة الاولى منذ 20 عاما بالفوز على مضيفه العاجي 2-صفر السبت في الجولة السادسة الاخيرة من منافسات المجموعة الثالثة.
وسجل نبيل درار (25) والمهدي بنعطية (30) الهدفين.
ونجح رينار في رهانه كونه وضع التأهل لكأس العالم هدفا في عقده لدى تعيينه مكان الوطني بادو الزاكي. وهي المرة الاولى التي ينجح فيها رينار في قيادة منتخب الى نهائيات كأس العالم في مسيرته التدريبية المتوجة بلقبين في كأس الامم الافريقية مع زامبيا عام 2012 وساحل العاج عام 2015.

وقال رينار "اللاعبون قدموا مباراة رائعة وكانوا استثنائيين، لعبنا بتضامن وذكاء وبقينا بنفس مستوى المباراة الاخيرة" في اشارة الى الفوز الكبير على الغابون (3-صفر) في الدار البيضاء في الجولة الخامسة قبل الاخيرة.

واستفاد المنتخب جيدا من خبرة رينار ومعرفته الجيدة بساحل العاج التي أشرف على تدريبها قبل 3 اعوام وقادها الى اللقب القاري الثاني في تاريخها، قبل ان يتركها للاشراف على نادي ليل حيث اقيل من منصبه ليتسلم الادارة الفنية لـ "أسود الاطلس".

- دون خسارة وبشباك نظيفة -

وكان المغرب في حاجة الى التعادل فقط لبلوغ العرس القاري للمرة الاولى منذ مونديال 1998 والخامسة في تاريخه، بيد انه حقق الفوز، وهو الثالث له في التصفيات، فأنهاها في صدارة المجموعة برصيد 12 نقطة دون خسارة ودون ان تهتز شباكه، بفارق 4 نقاط امام ساحل العاج التي فشلت في التأهل للمونديال الرابع تواليا.

وتعادلت الغابون مع مالي صفر-صفر ضمن المجموعة ذاتها في مباراة هامشية كونهما خرجا من المنافسة على بطاقة المجموعة التي انحصرت بين ساحل العاج والمغرب، والتي انتزعها الأخير عن جدارة وبفوز غال من ابيدجان محققا حلما طال انتظاره للجماهير المغربية منذ مونديال فرنسا 1998 عندما خرج من الدور الاول.

وهو الفوز الثاني تواليا للمغرب على ساحل العاج بعد الاول في الدور الاول من نهائيات كأس الامم الافريقية عندما هزمه 1-صفر سجله رشيد عليوي وجرده من اللقب القاري.

وحقق المنتخب المغربي في تحقيق ما عجز عنه على ارضه عندما استضاف ساحل العاج في الجولة الثانية وأرغم على التعادل السلبي.

وبات المنتخب المغربي ثالث منتخب عربي من القارة السمراء يضمن تأهله الى المونديال بعد مصر وتونس التي تعادلت مع ليبيا سلبا، والخامس عن افريقيا بعد نيجيريا والسنغال.

ودفع رينار بالتشكيلة ذاتها التي تغلبت على الغابون 3-صفر في الجولة الخامسة، وضمت منير المحمدي ونبيل درار وغانم سايس والمهدي بنعطية وأشرف حكيمي وكريم الاحمدي ومبارك بوصوفة وحكيم زياش ويونس بلهندة نور الدين أمرابط وخالد بوطيب.

في المقابل، لعب جرفينيو اساسيا بعدما كان الشك يحوم حوله بسبب الاصابة، وعاد ايضا مهاجم كريستال بالاس الانكليزي ويلفريد زاها بعد غياب 8 اشهر بسبب الاصابة، الى صفوف ساحل العاج.

وفضل مدرب ساحل العاج البلجيكي مارك فيلموتس الابقاء على سالومون كالو على دكة البدلاء.

-هدفان في 5 دقائق-

واندفع المنتخب العاجي منذ البداية بحثا عن التهديف المبكر، بيد انه اصطدم بتنظيم جيد على ارضية الملعب للاعبي المغرب الذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة وعرفوا كيفية امتصاص الاندفاع العاجي، وكانوا السباقين للتسجيل وعززوا النتيجة في خمس دقائق.

وعاد المنتخب العاجي للضغط في الشوط الثاني مقابل صمود مغربي في مختلف الخطوط، وكان قريبا من التعزيز في أكثر من مرة بسبب المساحات التي تركها لاعبو ساحل العاج باندفاعهم نحو الهجوم.

وكانت أول وأخطر فرصة في المباراة عندما تلقى جرفينيو كرة خلف الدفاع فانطلق بسرعة وسددها قوية من خارج المنطقة فوق الخشبات الثلاث (17).

ونجح المنتخب المغربي في افتتاح التسجيل عبر المدافع الايمن لفنربغشة التركي نبيل درار الذي رفع كرة عرضية داخل المنطقة الى بوطيب خدعت الحارس سيلفان غبوهو وسكنت الزاوية اليمنى البعيدة لمرماه (25).

وكاد صانع العاب اياكس امستردام الهولندي حكيم زياش يضيف الهدف الثاني من ركلة حرة جانبية نفذها مباشرة لكن غبوهو أبعدها بصعوبة الى ركنية (30).

وأثمرت الركنية الهدف الثاني عندما انبرى لها مبارك بوصوفة أمام المرمى فوجدت القائد بنعطية الذي تابعها بيمناه داخل المرمى (30).

- صمود مغربي -

وفي الوقت الذي كان من المنتظر ان يجري فيلموتس تبديلا هجوميا، قرر المدرب البلجيكي الدفع بالمدافع نكولماند غزلان كونان مكان المدافع سيمون ديلي لتفادي تلقي اهداف جديدة.

وأنقذ مدافع توتنهام هوتسبر الانكليزي سيرج أورييه مرمى منتخب بلاده من هدف ثالث مطلع الشوط الثاني عندما ابعد كرة بوصوفة من باب المرمى الى ركنية لم تثمر (47). وأشرك فيلموتس مهاجم ليون الفرنسي ماكسويل كورنيه مكان لاعب وسط اودينيزي الايطالي سيكو فوفانا (62).

ومرر زاها كرة الى مهاجم سبورتينغ لشبونة البرتغالي سيدو دومبيا عند حافة المنطقة فسددها فوق العارضة (65).

وخرج الحارس غبوهو في توقيت مناسب لقطع إنفراد أمرابط اثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من خالد بوطيب (69).

ودفع رينار بنجم الوداد البيضاوي أشرف بنشرقي مكان بوطيب (75)، لعب بعده فيلموتس ورقته الاخيرة باشراكه كالو مكان جرفينيو (76).

ثم اشرك رينار سفيان أمرابط، شقيق نور الدين، مكان زياش (82).

وسدد دومبيا كرة رأسية ضعيفة بين يدي الحارس منير المحمدي (86).

واجرى رينار تبديلا تكتيكيا أخيرا بإشراك فيصل فجر مكان بلهندة في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.


تونس تعود الى المونديال 

ضمن المنتخب التونسي لكرة القدم العودة الى نهائيات كأس العالم لكرة القدم بعد غياب 12 عاما، بتعادله سلبا مع ضيفه الليبي السبت في الجولة السادسة الاخيرة .

ورفعت تونس التي كانت في حاجة الى نقطة التعادل لضمان تأهلها الخامس، رصيدها الى 14 نقطة في صدارة المجموعة الاولى، مقابل 13 لأقرب منافسيها جمهورية الكونغو الديموقراطية التي فازت السبت في مباراة أجريت في الوقت نفسه، على ضيفتها غينيا 3-1.

وسيبحث "نسور قرطاج" الصيف المقبل في مشاركتهم الخامسة عن بلوغ الدور الاقصائي للمرة الاولى، بعد توديعهم من الدور الاول في 1978 و1998 و2002 و2006.

وباتت تونس رابع منتخب عربي يبلغ النهائيات بعد السعودية من آسيا ومصر والمغرب من افريقيا التي تأهل عنها ايضا نيجيريا والسنغال.

وفي المباراة الثانية، حققت الكونغو الديموقراطية فوزا متأخرا على غينيا باهداف عثمان سيديبيه (61 خطأ في مرمى فريقه) وجوناثان بولينغي (90+2) ونيسكنز كيبانو (90+3)، مقابل هدف كيتا جونيور (71)، فتجمد رصيد غينيا عند 3 نقاط مقابل اربعة لليبيا.

وبعد المباراة، قال نبيل معلول مدرب تونس لشبكة "بي ان" القطرية "معنا 6 اشهر للتحضير للمونديال، لكن يجب ان نفرح اليوم. توقعت ان تكون اصعب مباراة اليوم، فقد تحمل اللاعبون ضغوطات كبيرة أمام 60 الف متفرج" في ملعب رادس.

واضاف ياسين مرياح لاعب نادي الصفاقسي "وضع منتخب ليبيا كل ثقله في المباراة، لكننا حافظنا على تركيزنا وأضعنا بعض الفرص".

ورأى طه الخنيسي مهاجم الترجي "صحيح اننا لم نستطع التسجيل، لكننا حاولنا الحفاظ على الكرة ونجحنا بتحقيق نقطة أوصلتنا الى المونديال".

- شباك نظيفة -

على ملعب رادس وأمام مدرجات ممتلئة، دفع معلول بتشكيلة ضمت ايمن المثلوثي وعلي معلول وياسين مرياح وصيام بن يوسف وحمدي نقاز ومحمد بن عمر وانيس البدري وغيلان الشعلالي ويوسف المساكني ووهبي الخزري وطه ياسين الخنيسي.

من جهته، دفع عمر المريمي الذي حل بدلا من جلال الدامجة، بتشكيلة ضمت محمد نشنوش وسند الورفلي والمعتصم صابو واحمد التربي واحمد المقصي والمعتصم المصراتي واحمد بن علي وحمدو الهوني ومحمد الطبال ومؤيد اللافي ومحمد الغنودي.

وشهد الشوط الاول سيطرة تونسية واضحة على الاستحواذ (64%) والفرص، مع بعض المرتدات الليبية على مرمى المثلوثي.

واستهل النسور فرصهم الخطيرة مبكرا بتسديدة من داخل المنطقة لصيام بن يوسف صدها الحارس محمد نشنوش ببراعة (4)، قبل ان يسدد الخزري كرة بعيدة المدى بجانب القائم الايسر (12).

ومن كرة مرتدة، لعب الخزري الى المساكني سددها عالية (29)، ثم تسديدة لولبية منخفضة الارتفاع لطه الخنيسي بجانب القائم الايسر (38). وصد نشنوش عرضية ارتدت من قدم الخنيسي فوق المرمى الخالي (39)، ثم تابع تألقه بصده تسديدة أنيس البدري "الاكروباتية" من خارج المنطقة (44).

الشوط الثاني الذي شهد حضور الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي الى المدرجات، عرف افضلية ليبية في بدايته دامت أقل من عشر دقائق، اذ أطبق لاعبو المضيف بعدها بشكل رهيب لنحو ربع ساعة على المرمى الليبي، وسدد المساكني كرة خطيرة أبعدها الحارس بصعوبة الى ركنية (55).

ودفع بعدها معلول باسامة الحدادي وفخر الدين بن يوسف بدلا من علي معلول والخزري (70).

ومن تسديدة بالغة الخطورة للشعلاني من حدود المنطقة، أنقذ نشنوش مرماه مجددا من كرة كانت على وشك ان تخترق المقص الايسر (75)، اجرى بعدها معلول تبديله الاخير بالدفع بفرجاني ساسي بدلا من البدري (84)، لتنتهي المباراة بتعادل سلبي.

وعبر رئيس الاتحاد التونسي وديع الجريء عن فرحته قائلا "لم نخسر في 6 مباريات وان شاء لله لا تغيب تونس مجددا عن المونديال".

أما محمد بن عمر لاعب النجم الساحلي، فأضاف "عرفنا ان المباراة ستكون صعبة، لكن خبرة اللاعبين سمحت لنا بتحقيق الاهم وهو التأهل".

وكانت تونس أقصيت في كانون الثاني/يناير الماضي من الدور ربع النهائي لكأس الامم الافريقية الـ 31 التي أقيمت في الغابون، بخسارتها أمام بوركينا فاسو صفر-2. وبعد نتائج سلبية في مبارياتها الودية، تسلم معلول مهامه للمرة الثانية على رأس الادارة الفنية في ايار/مايو الماضي خلفا للفرنسي البولندي هنري كاسبرجاك.

وسبق لمعلول (54 عاما) أن درب المنتخب في 2013 لسبعة أشهر فقط، علما بانه كان مساعدا للفرنسي روجيه لومير عندما توجت تونس بلقبها الوحيد في كأس الأمم الافريقية عام 2004 على ارضها.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.