انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي للدراسات الإسلامية في عمان العربية   بعد فوزها بالمركز الاول على الجامعات.. عمان الاهلية تمثل الاردن بمسابقة المحللين الماليين العالمية   الحجز على أراضي بقيمة مليون دينار لشركة التجمعات الاستثمارية    " رند" ترحب بإلغاء المادة 308 من قانون العقوبات   البراءة لمتهمين اصابوا شرطيا بعياري ناري في وادي موسى   توجه حكومي لاستبدال قيمة بدل الحبس من دينارين إلى ١٠ دنانير   تفاصيل مثيرة تكشف آلية التخطيط للهجوم الإرهابي على الكنائس في مصر   Orange الأردن الراعي الذهبي لحفل الفنانة القديرة ماجدة الرومي   موظفو الصحة يعتصمون أمام الوزارة لاسترداد حقوق مسلوبة.. صور   بالتفاصيل ...أماكن تواجد الكاميرات الجديدة بالعاصمة عمان  
التاريخ : 22-09-2016
الوقـت   : 03:17pm 

ماراثون نتائج الانتخابات يثير السخرية
كاريكاتير عماد حجاج

الشعب نيوز -

 

سخر الأردنيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من الأحداث التي رافقت الماراثون الانتخابي، ومن تأخر النتائج الأولية لعملية الاقتراع.
وقال أحد الناشطون، عبر موقع "فيس بوك"، "أمر جيد ان عدد سكان الاردن كم مليون، وعدد الذين يحق لهم الانتخاب اقل بمليونين، وعدد المغتربين مليون، وعدد العازفيين نحو مليونين، لكن رغم كل ذلك النتائج لم تخرج بعد".
وتابع قائلا "تخيل يا من رعاك الله لو أن كانت نسبة الاقتراع نحو 80-90 % متى ستخرج النتائج، ولو عدد سكان الاردن نفس عدد سكان مصر ممكن يخلص أولمبياد طوكيو 2020 قبل ان تخرج".
ونشر ناشط آخر عبر حسابه الشخصي، "كثيرون من الراسبين فيالانتخابات يرقدون الآن على أسرة الشفاء، ومنهم من امتلات بيوتهم بالناس يواسونهم ومنهم من يجوح وينوح وينتحب".
وتابع "زوجة المرشح الراسب تبربر، خليك الله لايردك مارديت علي قلتلك يازلمه وفر هالمصريات هههه، هياني ضابه اواعي الاولاد وطالعه عند أهلي".
وانتشرت عبر مواقع التواصل، صور ساخرة، ورسوم كاريكاتير، تسخر من تأخر النتائج، ومن إقرار وزير التربية من العطل المدرسية، التي رافقت العملية الانتخابية.
وكانت هيئة الانتخاب، أعلنت آخر دفعة من النتائج الأولية للانتخابات، مساء الخميس، بعد يومين على انتهاء عملية الاقتراع.
 
 
First




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.