ما بين مؤيد ومستنكر ومدافع ومستهجن..أحمد هليل تحدث بهذه الصفة !!   افضل مشروب على الاطلاق .. مزيل للكرش وحامي للقلب ومعدل للمزاج!!   90 % من النواب رفضوا مشروع الموازنة .. وعادوا للتصويت عليه!   بالفيديو ..تعرف على 'الحقيبة السوداء' المرافقة للرئيس الأمريكي   ضاحي خلفان يعلن الحرب على "كيم كاردشيان"   زرع كاميرا تجسس على زوجته في الحمام.. وكانت النتيجة!!؟   بالصور.. اليابانيات رشيقات وفاتنات رغم تقدمهن بالعمر.. فما السر؟   احالة عدد من موظفي وزارة التربية الى التقاعد "المبكر"   كم عاما يحتاج الاردني لشراء شقة؟؟!!   بيان صادر عن المكتب السياسي حول قرار البرلمان المصادقة على مشروع الموازنة لعام 2017  
التاريخ : 04-01-2017
الوقـت   : 05:51am 

الطراونة يفتح النار على الحكومة بكل الاتجاهات

الشعب نيوز -

كتب عبدالله العظم

رشق النائب مصلح الطراونة الحكومة بوابل من النيران من خلال اسئلته النيابية التي مست عددا من القطاعات في المؤسسات الحكومية والوزارات عبر اسلوبه الذي اعتدنا عليه سابقا وبالطريقة التي شهدناها اثناء المجالس النيابية المخضرمة سواء في شموليتها وقوتها ودقة عباراتها في مواضيع تشير لعدة شبهات في قرارات الحكومة وبأوجه متعددة حطت على طاولات ومكاتب المسؤولين.

الطراونة وفي سؤاله الاول الذي قال فيه ما هي الاسس التي تم اعتمادها لترشيح وانتداب الامين العام للمجلس الطبي كان محط اهتمام الكثير في الشارع الاردني لهو وحسب بل التعيينات والانتدابات بشكلها العام.

وفي سياق اخر وجه الطراونة سؤالا للحكومة قال فيه ما هي الاجراءات التي قمتم باتخاذها بخصوص المبالغ التي تم صرفها من صندوق البحث العلمي لغايات مشاريع بحث علمي في عهد وزير التعليم العالي الاسبق والتي كانت مثار جدل؟

ويتابع الطراونة ما هي المبالغ الخاصة بعقود شراء خدمات بعض المستثمرين التي قال فيها ديوان المحاسبة بعدم قانونيتها وما هي العطاءات الخاصة بجامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية بخاصة بمركز الحاسوب والتي تمت خلافا لاحكام القانون والانظمة المرعية وهل هنالك اي من اعضاء مجلس التعليم العالي الحالي ما يعتبر موظفا عاما بالمعنى المقصود في المادة (5) من قانون التعليم العالي والبحث العلمي.

وفي سؤال اخر تناول فيه الطراونة وزير التربية والتعليم قال فيه ما هي اسباب تراجع مستوى التعليم في الاردن حسب الدراسة الدولية (Timss) في مادتي الرياضيات والعلوم واسباب تراجع الاردن في التصنيف العالمي حيث اصبحت الاردن من بين (4) دول في العالم من حيث سرعة التراجع وما هي الاجراءات والسياسات التي تم اتخاذها لوقف هذا التراجع.

ومن جانب اخر صدر الطراونة سؤالا لوزير النقل طلب فيه تزويده بحيثيات جدوى مشروع الاستمطار الاردني الذي يكلف خزينة الدولة ما لا يقل عن 17 مليون دينار في عامه الاول وما هي النتائج التي تمخضت عن تطبيق هذا المشروع لغاية تاريخه؟.



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.