توقيف موظف بوزارة البلديات ١٥ يوما بتهمة الاختلاس   "إسرائيل" تحتجز ناشطاً أردنياً زار الضفة بوفد رسمي   العنف الاسري ظاهرة تتفاقم يوم بعد يوم في المجتمعات ؟!   غادة عادل تكشف حقيقة طلاقها على السجادة الحمراء   الدسوقي يشتري 32% من أسهم الأردنية الإماراتية للتأمين   افتتاح مكتب للأحوال المدنية والجوازات في مطار الملكة علياء الدولي   منح جامعة عمان الاهلية شهادة ضمان الجودة   الوكالة الإسلامية الدولية للتصنيف IIRA تعيد تثبيت التصنيف الائتماني للبنك الإسلامي الأردني   الفيصلي ينتظر530 ألف دولار من "العربي" خلال 10 أيام   Orange الأردن تكرّم الموظفة هبة شبروق الفائزة بجائزة أفضل مشروع تكنولوجي في الولايات المتحدة  
التاريخ : 07-01-2017
الوقـت   : 12:30am 

تواصل الردود حول راتب إمام يصل لـ 48 ألف دينار.. والوزير يكشف ما هو أخطر !!
صورة متداولة يقال انها لشيك تقاضاه الامام

الشعب نيوز -

 

تتواصل ردود الفعل المحلية حول ما أثير عن وجود عمليات احتيال في صندوق الدعوة، وحصول أحد الأئمة على شيك بقيمة تقدر بـ 48 ألف دينار .

وفي هذا الشأن، قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور وائل عربيات إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن عملية الإختلاس تعود لأكثر من إمام وليس لواحد فقط.

ويعتقد الوزير عربيات أن الموضوع يتعلق بأكثر من شخص وبأرقام مختلفة ربما يكون الإمام أو 'الأئمة' لهم علاقة وربما كانوا جزءً من عملية الاحتيال.

وكشف عربيات أن الحادثة تعود لعامي 2014 / 2015م، وقد بدأت خيوطها تتكشف حينما وصل شيكاً الينا حيث دققنا بالتفاصيل وتابعنا فوجدنا أن هنالك اختلالات تستوجب التحقق.

وأوضح 'ورد شيكاً لمكتب الوزير بطريقة ما حيث تم التحقيق واكتشفنا (شغلات) كبيرة وتبين أن احد الائمة وصله شيكاً واتُصل به وطلب منه اعادة المبلغ نقداً كون الرقم الذي ورد في الشيك كان بالخطأ، قبل أن تبين أن الموضوع لا يتعلق بشخص واحد'.

وقال عربيات 'لن نسكت ولن نتهاون كما وعدناكم في اي قضية فيها استغلال للمال العام'، متعهدا باحالة القضية الى هيئة النزاهة ومكافحة الفساد والقضاء بعد اكتمال التحقيقات الاولية الجارية والتي لا بد منها . 

First




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.