ورشة عمل حول عقد العمل الموحد للعاملين بالمدارس الخاصة - - صور   شمس الكويتية تشق الثوب وتظهر شبه عارية .. صور و فيديو   ميريام كلينك تكسر التقاليد وتخرج عن المألوف بهذه الفيديوهات - شاهد   شاهد بالتفاصيل ..هكذا جزت الخادمة الاثيوبية رقبة الطفل الملكاوي في لواء بني كنانة بمحافظة اربد   سنين عمّان والرجل الذي لا ينكسر   لهذا السبب ... النادي الفيصلي عتبان على وزارة الخارجية الأردنية !!   قبيلة بني حميدة: نثق بنزاهة القضاء وحكمة الملك   لو لم يكن الأردن وصيًا   مجلس التعليم العالي يقر اسس القبول في الدبلوم والتجسير للجامعات    قرار يلزم "الاردنية لإنتاج الادوية" بدفع أكثر من ثلاثة ملايين دينار لـ "عمون الدولية"  
التاريخ : 12-01-2017
الوقـت   : 03:50am 

رئيس هيئة الإعلام: القضاء هو المسؤول عن تنظيم المسؤولية الإعلامية

الشعب نيوز -

أكد رئيس هيئة الإعلام محمد قطيشات أن القضاء سيبقى هو المسؤول عن تنظيم المسؤولية الإعلامية ولا يوجد تعديل جديد على قانون المطبوعات والنشر يخص التجريم والعقاب.

وأشاد بالقضاء الأردني الذي أثبت دعمه لحرية الإعلام مبيناً أن لديه من الأحكام القضائية ما يؤسس لسوابق قضائية حديثة، لذلك ستبقى عملية تنظيم المسؤولية الإعلامية على عاتق القضاء الذي يعد من أفضل الأقضية العربية والدولية خاصة ما يتعلق في حسن النية وحق النقد على حد قوله.

كما أوضح قطيشات أن دور عمل الهيئة يقتصر على تنظيم العمل الإعلامي ومنح التراخيص واجراءات هذه الرخص مؤكداً أن عملها متطور ومنفتح نحو حرية عالية للإعلام.

وأشار إلى عدد المواقع الالكترونية المرخصة والاذاعات والتلفزيونات، حيث لدينا 184 موقعا اخباريا و300 موقع الكتروني متخصص ولدينا 49 تلفزيونا منهم 25 قناة محلية و43 إذاعة. وهذه الارقام تعطي مؤشرات أن الجانب التنظيمي للتشريعات الاعلامية الاردنية متقدمة وتدعوا إلى الانفتاح الاعلامي حسب قوله. 




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.