Deprecated: mysql_connect(): The mysql extension is deprecated and will be removed in the future: use mysqli or PDO instead in /home/thaer/public_html/include/config.php on line 8
مفاجآت جديدة في قضيته: الصحفي تيسير النجار لم يكن متواجدا في الإمارات! - الشعب نيوز
    جت الناقل الرسمي لمهرجان جرش - داخليا   ورشة عمل في جامعة عمان الأهلية حول الاتجاهات الحديثة في طرق التدريس والتعليم الجامعي   قمر تطرح أغنيتها الجديدة “Kiss My Lips”.. بالصوت   اربد : باص كوستر يغرق في الشارع (فيديو )   الشرق العربي للتأمين ترعى المؤتمر الدولي السادس للتأمين (مؤتمر العقبة 2017)   خطبة الجمعة الى متى !!!!   مفاجأة.. هذا ما حدث لفستان إيفانكا ترامب بعد ساعة من وصولها إلى السعودية!   بالفيديو.... شابة عربية تتسبب في بكاء حاكم دبي.. وهذا ما فعلته له!   النائب السعود يشارك في استقبال جثمان الشهيد الكسجي   Orange الأردن تفوز بجائزة Panduit المرموقة لمركز البيانات في منطقة مرج الحمام  
التاريخ : 16-02-2017
الوقـت   : 03:53am 

مفاجآت جديدة في قضيته: الصحفي تيسير النجار لم يكن متواجدا في الإمارات!

الشعب نيوز -
 طالب علي العبادي، محامي الصحفي الأردني المعتقل بالإمارات، تسير النجار، بالبراءة لموكله، بسبب عدم وجوده في الإمارات عام 2012، خلال جلسة للمحكمة حول القضية.
وحسب وسائل إعلام إماراتية،  قال العبادي إن النجار لم يكن متواجدا في الإمارات عام 2012 عند وقوع فعل نشر المعلومات المسيئة للإمارات على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أن تلك الواقعة حدثت قبل صدور قانون مكافحة الجرائم الإلكترونية.
وأوضح أن النجار جاء إلى الإمارات بقصد العمل وأنه أعلن ولاءه للإمارات ولم يرتكب أي فعل مسيء لأي مسؤول في الدولة أو لسياستها الخارجية.
وأضاف العبادي أن هناك تناقضا في أقوال واعترافات المتهم في محاضر التحقيقات التي قدمتها النيابة، مما يدل على أنه تعرض لضغوطات أثناء التحقيقات، وبناء عليه طالب المحامي ببراءة موكله.
وحجزت المحكمة القضية للنطق بالحكم فيها إلى تاريخ 15 آذار المقبل.
وتتهم الإمارات، النجار، بـ "الإساءة للدولة ومسؤوليها وسياستها الخارجية عن طريق نشر معلومات على مواقع التواصل الاجتماعي".



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.